ادارة الثروات أكاديمية مصرف الشارقة الإسلامي

الأخبار والمقالات الصحفية

البقاء على اطلاع مع أحدث المعلومات حول المنتجات الجديدة لمصرف الشارقة الإسلامي، والخدمات، والمالية لدينا، والتغطية الإعلامية الأخيرة.

 

 

 

شارك طباعة إرسال
14
May '17

بالتعاون مع مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية في عام الخير مصرف الشارقة الإسلامي يوفر خدمات التمويل بدون أرباح للأشخاص ذوي الإعاقة وكبار السن

Banner

بالتعاون مع مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية في عام الخير

مصرف الشارقة الإسلامي يوفر خدمات التمويل بدون أرباح

للأشخاص ذوي الإعاقة وكبار السن

 

تماشياً مع توجيهات القيادة الرشيدة بتسهيل الحياة المعيشية لمختلف الفئات، وضمن مبادراته المجتمعية في عام الخير، أعلن مصرف الشارقة الإسلامي عن توفير خدمة التمويل المصرفي لمنتسبي ومراجعي مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، من ذوي الاحتياجات الخاصة (وتحديداً من ذوي الإعاقة).

 

وجاء تفعيل هذه الخدمة التي ستكون مجانية بالكامل، بدون أي أرباح أو رسوم، من خلال توقيع مذكرة تفاهم بين مصرف الشارقة الإسلامي ومدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، للتسهيل على الفئات المستفيدة من خدمات المؤسسة في شراء الأجهزة والأدوات الطبية والتقنية التي يحتاجونها في حياتهم.

أقيمت مراسم توقيع مذكرة التفاهم في مقر مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، بين سعادة الشيخة جميلة بنت محمد القاسمي، المدير العام لمدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، وسعادة محمد عبدالله، الرئيس التنفيذي لمصرف الشارقة الإسلامي، بحضور عدد من كبار المديرين والمسؤولين من الجانبين.

 

وفي هذه المناسبة قالت سعادة الشيخة جميلة بنت محمد القاسمي، مدير عام مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية: "يواجه الأشخاص ذوو الإعاقة العديد من التحديات التي قد تؤخر حصولهم على الدعم اللازم لممارسة حياتهم بشكل طبيعي، ومن شأن مذكرة التفاهم هذه أن تساعدهم على تجاوز هذه التحديات، وشراء التقنيات المساعدة التي يحتاجونها".

وعبّرت الشيخة جميلة القاسمي عن شكرها وتقديرها لمصرف الشارقة الإسلامي على هذه المبادرة المجتمعية، التي تسهل حياة الأشخاص ذوي الإعاقة، وترسم السعادة على وجوههم لأنها تمنحهم الأمل بوجود من يتضامن معهم ويناصرهم، ويعمل على تذليل العقبات والتحديات التي تواجههم.

 

من ناحيته قال سعادة محمد عبدالله: "يتبنى مصرف الشارقة الإسلامي نهجاً راسخاً من المسؤولية الاجتماعية المستندة على قيم التكافل الإنساني، ومن خلال مذكرة التفاهم هذه نتطلع إلى المساهمة بشكل أكبر في خدمة مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة وتسهيل حياة الأشخاص ذوي الإعاقة وكبار السن عبر توفير التمويل المناسب لهم".

 

وأشار الرئيس التنفيذي لمصرف الشارقة الإسلامي إلى التزام المصرف بتعزيز تعاونه مع كافة الجهات التي تسعى إلى الارتقاء بالمجتمع، ودعم ومساندة الفئات المحتاجة إلى العون، مضيفاً أن مذكرة التفاهم هذه مع مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية سبقها العديد من أوجه التعاون والشراكة لتمكين المؤسسة من القيام بواجباتها تجاه جمهورها.

وبموجب مذكرة التفاهم، سيقوم مصرف الشارقة الإسلامي بدفع قيمة أجهزة التقنيات المساندة إلى الموردين، ومن ثم يقوم المتعامل بسداد قيمة التمويل إلى المصرف على هيئة أقساط شهرية وبدون أية أرباح أو رسوم إضافية.

وتشمل أجهزة التقنيات المساندة: الأدوات والأجهزة والمنتجات الجاهزة أو المعدلة أو المصممة حسب حاجة الشخص المستخدم وذلك بهدف رفع أو تحسين أو المحافظة على مستوى القدرات الوظيفية أو الأدائية لدى الأشخاص ذوي الإعاقة.

وستسهم مذكرة التفاهم هذه في تعزيز مفهوم التمكين وتأكيد حق الأشخاص ذوي الإعاقة في تيسير الوصول للبيئات والتقنيات والخدمات حسب بنود الاتفاقيات الدولية وأفضل الممارسات العالمية، ما يتيح للجميع فرصاً متكافئة في المجالات الاجتماعية والاقتصادية.

الرجوع إلى الرئيسية الرجوع إلى المركز الإعلامي